بواسطة
الغرب لم يتقدم الا بعد ان محص موروثه الديني وتخلص من كل ما ينافي العقل والمنطق والفطرة الانسانية واقفل على الكهنوت داخل الكنائس مانعا اياهم من المتاجرة بالدِّين والتدخل بالحياة العامة لاإفسادها وتحويلها الى جحيم ما يتقنون فعله في كل الازمان والملل. هذه النهضة صاحبتها ثورة فكرية وفلسفية وسياسية و صناعية وفنية عارمة حمتها من الانحراف ومن الاختطاف ممن لا يرغبون في نجاحها و يودون تشويه صورتها. هذا الوعي لم يصله الغربيون الا بعد ان قدسوا العقل وجعلوه إمامهم وآمنوا بالعلم وجعلوه شريعتهم و خضعوا للقيم والاخلاق وجعلوها قانونهم الاسمى وعرفوا انه لا يمكن لأحد مهما بلغ قدره و إنجازاته ان يسموا على الانتقاد والمساءلة و الحساب فنجحوا وسخر الله لهم سننه الكونية التي لا تحابي احدا بل تيسر لمن يكد و يعمل فبنوا إنسانيتهم و دولهم الحضارية بينما بقي غيرهم ومنهم نحن في مراتب البهائم البشرية. لن تجد في الغرب الْيَوْمَ من يقول بالروح بالدم نفدي فلان ولا انت لا تساوي حذاء فلان ولا اشخاصا لحومهم مسمومة ولا فلان تاج رأسك لأنهم تخلصوا من عبادة الأوثان البشرية و آمنوا بان بناء الانسان وسقفه المعرفي هو النجاة.

3 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
التطور والاختراع لا علاقة له بما ذكرت
قد يكون واحد متدين ومخترع ومبدع
المشكلة في المسيحية فقط التي تحرم المعرفة
بواسطة
*
هذا الوعي لم يصله الغربيون الا بعد ان قدسوا ( العقل) وجعلوه إمامهم وآمنوا (بالعلم) وجعلوه شريعتهم .

الحمد لله .. العرب يفتقدون الإثنان @@
بواسطة
احسنت القول 1+
مرحبًا بك في موقع دوت عربي ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

10 إجابة
1 إجابة
...